كيف تحتوي طفلك المُصاب بالتوحُد؟

 

كيف تحتوي طفلك المصاب بالتوحد؟

يؤثر اضطراب طيف التوحد على طريقة التفاعل مع الأطفال، والتواصل معهم مما يخلق شعوراً بالحزن لدى الوالدين لعدم المقدرة على الاتفاق، وعلى العكس فإن معرفة كيفية التعامل مع التعامل مع طفل طيف التوحد يخلف شعوراً بالفرح ويوفر الدعم للأسرة والطفل.

معرفة حالة الطفل: اقرأ عن اضطراب طيف التوحد، واسأل الطبيب عن حالة طفلك، تحدث أيضاً إلى ذوي أطفال لديهم مشكلات مماثلة.
التركيز على إيجابياته: عندما تمدح طفلك على السلوكيات الايجابية التي قام بها، فهذا قد يشعره بالرضا.
الانضباط في المواعيد: تأكد من حصول طفلك على الإرشادات الطبية بموعد محدد، حتى يتمكن من ممارسة ما تعلمه من العلاج.
استخدام رسائل واضحة وبسيطة: بالنسبة لأطفال التوحد، قد تحتاج إلى استخدام الصور، أو لعب الأدوار، أو الإيماءات للتأكد من فهمها.
الانتباه لحساسية الطفل: إذا فهمت ما الذي يؤثر على طفلك، فسيكون أفضل في استكشاف المشكلات وإصلاحها، ومنع المواقف التي تسبب الانزعاج له.
المشاركة في الأنشطة اليومية: مشاركة الطفل في المهام اليومية تساعده في البقاء متفاعلاً مع محيطه.
البحث عن المساعدة والدعم: هناك العديد من الأماكن التي يمكن لعائلات الأطفال المصابين باضطراب طيف التوحد اللجوء إليها للحصول على المشورة والمساعدة والدعم.