TikTok ستقوم بوسم المحتوى المنتج بالذكاء الاصطناعي لتمييزه عن المحتوى الأصلي

TikTok ستقوم بوسم المحتوى المنتج بالذكاء الاصطناعي لتمييزه عن المحتوى الأصلي

يساعد تصنيف TikTok هذا في منع الاستخدام الضار أو المضلل لأي محتوى مفبرك بالذكاء الاصطناعي.

أعلنت منصة TikTok، الأسبوع الماضي، عن قيامها بتصنيف المحتوى الذي أنشأه الذكاء الاصطناعي، والذي جرى إنشاؤه على منصات خارجية تلقائيًا. إذا قام منشئ المحتوى بتحميل محتوى جرى إنشاؤه بواسطة الذكاء الاصطناعي على TikTok من أدوات خارجية مثل DALL·E 3 من OpenAI، فستضيف المنصة تلقائيًا تصنيف «أنشأه الذكاء الاصطناعي» لتنبيه المشاهدين.

يعد هذا التحديث جزءًا من تنفيذ TikTok لبيانات اعتماد المحتوى، وهي تقنية طورها التحالف من أجل مصدر المحتوى والأصالة (C2PA)، والذي شاركت في تأسيسه شركتي Microsoft وAdobe. تعمل بيانات اعتماد المحتوى من خلال دمج بيانات وصفية محددة في المحتوى، والتي يمكن لـ TikTok استخدامها بعد ذلك لتحديد المواد المُنشأة بواسطة الذكاء الاصطناعي وتصنيفها.

ستضمن هذه الميزة الجديدة، والتي ستُطرح عالميًا خلال الأسابيع القليلة المقبلة، تصنيف المحتوى الذي جرى إنشاؤه باستخدام منصات الذكاء الاصطناعي الأخرى مثل DALL·E 3 أو Bing Image Creator من Microsoft بدقة إذا كان مزودًا ببيانات اعتماد المحتوى. وعلى الرغم من أن TikTok تقوم بالفعل بتسمية محتوى الذكاء الاصطناعي، فهذه الميزة الجديدة ستعمل على توسيع التصنيف التلقائي ليشمل المحتوى الخارجي الذي أنشأه الذكاء الاصطناعي.

ستبدأ المنصة كذلك في الأشهر المقبلة أيضًا في ربط بيانات اعتماد المحتوى، بالمحتوى الذي أنشأه الذكاء الاصطناعي، حيث يمكن للمنصات الأخرى التي تعتمد بيانات اعتماد المحتوى تحديد المواد المنشأة بالذكاء الاصطناعي في TikTok وتصنيفها. وستحدد البيانات الوصفية مكان إنشاء المحتوى وكيفيته أو تعديله.

سلط آدم بريسر، وهو رئيس العمليات والثقة والسلامة في TikTok، الضوء على أهمية الشفافية، قائلًا: «يُمثّل المحتوى الناتج عن الذكاء الاصطناعي منفذًا إبداعيًا مذهلًا، لكنّ الشفافية بالنسبة إلى المشاهدين أمر بالغ الأهمية بالتأكيد». وشدد على أنه من خلال تصنيف المحتوى عبر المنصات، يساعد TikTok المبدعين في استكشاف المواد المنشأة بالذكاء الاصطناعي بشكل مسؤول مع منع الاستخدام الضار أو المضلل.

يهدف تطبيق TikTok من تطبيق هذه الميزة إلى منع الاستخدام المخادع للذكاء الاصطناعي من خلال الحظر الصارم للمحتوى الضار أو المُضلل الناتج عن الذكاء الاصطناعي بصرف النظر عن التصنيف. تضع هذه الخطوة TikTok  أول منصة لمشاركة الفيديو تنفذ بيانات اعتماد المحتوى، وتخطط Meta أيضًا لاعتماد هذه الخاصية قريبًا.

المصدر: مواقع إلكترونية
 

مواضيع مرتبطة

واجهات تشغيل وميزات أمان جديدة تظهر في "واتسآب"

عند تفعيل هذه الميزة سيكون المستخدم قادرًا على حماية صورة ملفه الشخصي.

الأطفال الضحايا سلعة في DARK WEB؛ فما هو وأي تقنية قد تحمينا منه؟

غالبًا ما يخلطون بين "الويب" المظلم و"الويب العميق" فأيهما القاع الأسفل لارتكاب الجرائم الإلكترونية؟